Tag Archives: ثقة

عوام ولكنهم ليسوا كالعوام

9 أبريل

ما الذي يحصل عندما تتبنى جهة لا تنتمي لك مهمة تثقيفك.

عندما كنا نعمل في مشروع ويكيسيريا. كنت ارى ان مقياس نجاحنا هو في عدد المساهمين وليس في عدد المقالات المكتوبة. رغم انني كنت اكرر ذلك ولكنه لم يكن يعبء به غالبا.

كنت اقول لهم لو أن جهة ما قد اخذت على عاتقها كتابة موسوعة رائعة لنا باللغة العربية فهذا لن ينفعنا. نريد أن نكتب موسوعتنا بأيدينا جميعا لان هذا سيمكن الموسوعات من ان تفعل فعلها في نهضة الشعوب.

فقد كانت الموسوعة البريطانية في بداياتها عمل أسكتلندي بحت. وقد برهنت كتابات اكاديمية ان  تأسيس الموسوعة من أشهر مسببات ومؤثرات عصر النهضة الأسكتلندية.

سأقدم لكم مثالا عنما يجري عندما يتبنى فاعلو خير بعقلية غربية قضية تثقيف عوام الشعب المصري.

لا اعرف كيف يمكن أن يعتقد أولئك ان العوام سيقروؤن في ويكيبيديا عن سلطان من سلاطين المماليك البرجية ان كتبت لهم المقالة باللهجة العامية. فكأنهم يقولون ان لا يمنع المصري العامي من القراءة في ويكيبيديا الا كونها لا تكتب بلهجته العامية. نعم لا شيء سوى ذلك.

لذلك كتبوا له هذه المقالة و طبعا هذا العامي يعرف ضرورة الاستشهاد بمصادر و التوثيق لذلك فانه سيجد ذلك مكتوبا بشكل محترف.

لا اعرف اين يوجد ذلك العامي ولكني اسجّل هنا للتاريخ اننا كنا في مشروع ويكيسيريا نقدم محاضرات وورش عمل لتعريف طلاب الجامعات بضرورة الاستشهاد بمصادر. ومع ذلك كنا جميعا لا نتقنه بالقدر الذي يقدم لهذا العامي المصري الذي لا يفهم الفصحى.

المؤسف ان المقالة التي تغطي نفس الموضوع بويكيبيديا عدا عن انها قصيرة ولم تكتب بطرق موسوعية الا انها ايضا تعدم وجود مصدر واحد.

سررت عندما قرأت بوستا لزميل أيمن النعيمي يخبر به عن ظاهرة ان المحتوى العربي يزيد لكن قراءه لا يزيدون.

القراءة و الكتابة و النشر على الانترنت  صنوان و يجب ان يمكّن الجميع من كلايهما.  يجب ان يكون هناك من يطالب بالادلة و الشواهد حتى يتعب المؤلفون انفسهم بكتابتها.

كنت قد رجعت الى احد الكتب التي درستها ضمن مقرر جامعي أثناء محاولاتي الاولى للكتابة في ويكيبيديا فانهدشت. استاذ الجامعة لا يعبء بوضع مصادر لما ينقله.

لن يكون لبلادنا نهضة ما لم ينعكس في ويكيبيديا و المشاريع التي تتكنى بالويكي بسياسات الويكي التي تفتح التحرير للجميع و تحرم الحظر غير المبرر. والأهم من ذلك أن يصبح مطالبتنا بالدليل على ما تفتري سجية في نفوسنا.

ترى هل سنعيش لنرى شعبنا يقمع الفتن و يمنع الاستهزاء به بإصراره على ابراز المصدر أو الدليل. هل سنعيش لنحيي شعار ” أن كنت ناقلا فالصحة و ان كنت مدعيا فالدليل”.

لا اعتقد ذلك و اسجل هنا للتاريخ أن طلاب الجامعة لا زالوا قادرين على تصديق أي سخف يقدم لهم بتأكيد زميلهم مهما كان عجيبا. فان كان هذا من طلابنا فما بالك بالعوام.

الإعلانات

راسبوري باي على مكتبي ليوم واحد

5 أبريل

578388_10151526341386628_1291051666_nتلقينا ايميلا يدعونا للتطوع في معرض العلوم الذي تقيمه الجامعة لتشجيع الاطفال و تعريفهم على الاختصاصات العلمية و الهندسية و لتخاطب خيالاتهم و ميولهم لاختيار التخصص الذي سيختارونه في مستقبلهم. نعم ما تراه في طفولتك قد يؤثر على قرارك الذي ستتخذه بعد عشر سنين.

تطوعت صديقتي ان تعرض الراسبوري باي. لم تكن قد شغلت واحدا من قبل ولكن اهئنها على هذه الجرأة في التطوع. وبسبب انشغالها بوظيفة حصلت على هذا الجهاز و وصلاته في مغلقة في علبها.

و وجدتها على مكتبي مغلقة قبل يوم واحد من المعرض. يالله سأحاول أنا ارى ماذا يمكنني الفعل به. اوه للاسف هناك احتفال لوداع صديقتنا التي ستغادرنا الى بلادها غدا… لا يمكن ان ابقى على مكتبي و لا استجيب لدعوات الجميع بالانضمام للجمع.

اوه… ايضا انا لم احضر هدية… كان عليّ ان اترك الجهاز و اعمل الواجب الاخر.

وجدت نفسي ذلك المساء معه في البيت و تلقيت لوما قاسيا من صديقتي ان لماذا لم تعيديه لي ان لم تفعلي به شيئا. اصبت بالاحباط. ولكني صرت اتنقل بين فيديوهات اليوتيوب التي تشرحه. لم اكن اعرف ماذا يتوقع مني ان اقوم به باستخدامه. ولذلك كنت اطلع على ما لم اقم به. … وللصراحة لم اكن اعرف ما فرقه عن الاردوينو اساسا ههه. لا اعرف سوى انهما لوحتان الكترونياتنان تمكننا من التصميم الحر و البرمجة المفتوحة لما تقومان به.

انتقلت للواجهات التي يرشدني اليها موقع التنصيب. وتعرفت على واجهات الماك و رأيت لاول مرة كيف ان الماك هو يونكس لايك.  و كيف انه ينتمي للعائلة التي ينتمي اليها اللينكس من الداخل وليس فقط  في شكل النوافذ و التصميم الذي عليه الاوبنتو الان.

كان تنصيب نظام التشغيل اصعب على الاوبنتو بل لنقل ان التنصيب كان بمنتهى السهولة بالويندوز كما يوحي الموقع.

المهم حصلت على نظام التشغيل مفرود على الكرت… يالله ماذا يمكننا فعله الان…

النوم لان الكبل الذي يوصله بالشاشة لا يمكنه الوصل بشاشة التلفزيون التي عندي.  لا اعرف ما هذا الحماس الاستثنائي الذي جعلني اصحو مبكرا و اخرج الى المخبر في جو ثلجي عاصف.

لم يكن هناك احد غيري في اللاب .. فصرت اتنقل بين الشاشات ابحث عن شاشة لها مدخل DVI اصلا هذه اول مرة انتبه ان ليس كل المداخل VGA .

اوك تشغيل… تمام اشتغل…

لكن لحظة يريدني ان اضغط بالموافقة. طيب … لحظة .. اين اضغط اين الكيبورد اساسا…. جولة اخرى استبيح بها اجهزة القوم الغابيئن… استبحت الكيبورد الانيق تبع الماك.. للاسف لم يعمل… ولكن الكيبورد التقليدي الحباب مع USB نفع و الحمد لله. .. وافقنا…

مرة اخرى يطلب مني ولكن هذه المرة يتوقع ماوس… اصلا هذه اخر مرة استطيع الاستجابة لمتطلباتك… ليش عندك سوى مخرجي USB وهذا الاخير الان ينشغل بالماوس.
1802_10151527514066628_2038723940_n

طيب رائع… ولكن هل حقا يمكن ان اجد واجهة رسومية…

ممم كيف كيف… ثم تذكرت تعليمة startx … اوه يا للروعة… النظام يعمل…
يالله اريد ان انصب السكراتش فذلك ما كان ينصح به الدكتور المنسق للمعرض.

كيف اتي بالنت.. سأستبيح مجددا الكبل على المكتب المحاور…

اصبح على لوحة الراسبوري باي ان تتوازن بين الكبلات التي تربطها من مختلف الاتجاهات… كبل الكهرباء من ناحية و كبل الشاشة من ناحية اخرى و كبل الشاشة من الناحية الثالثة. وفعلا استقر على سلة المهملات في المنتصف واندكت الماوس فيها…577739_10151527513976628_513151930_n

لكن بينما انا اقلب في اعدادات الشبكة.. وجدت ان السكراتش موجود في التوزيعة وجاهز للعمل.

احببت هذه التجربة التي كللت بالنجاح وخصوصا  انها كانت تجري وانا اتناول سندويشة زعتر و شاي الفطور.

 

اعترافات لينكساوية

5 أبريل
أسجّل هنا اعترافاتي و شهادتي… انا كنت بمجتمع يفخر باللينكس وكنت احترم اللينكساوية وكنت شجّعهم ولكني لم اكن منهم الا بالحد الادنى و المعرفة الاساسية. والسبب هو قلة الفرص التي اتيحت لي .

الاوبنتو لم يكن قادرا على أن يشغل كرت الوايرلس على لابتوبي  بشكل جيد.. كان يقطّع بشكل مستمر ويضيع شارة الواي فاي.
و الاهم أنه لم يكن لدي وقت ولا صبر

ولكن عندما أتيت إلى بريطانيا اصبح لدي جهاز مربوط على الشبكة يمكنني تنزيل ما شئت عليه.
فنزلت اوبنتو11.10 واكتشفت الشبه بينه وبين الماك . في البداية كان الاثنان  يسمولي بدني.. بتلاقيهم متحالفين على انه ما يكونوا بيشبهوا نوافذ الويندوز.

المهم كل فترة بكون بدي اعمل شغلة عليه قوم بلاقي حالي تركتها و صرت اتعلم كيف ضبّط التنزيلات و التحديثات تبعه. ما كنت مبسوطة كتير على هالقصة بس كنت حاسستها واجب.
بس اليووووم
عرفت السر…
والسر هو انه
بيصيبه للانسان هيك تحدي…وبيصير هيك عنده مراق و إصرار انه بدك تشتغل يعني بدك تشتغل…

وكمان بيتونس عندما يحس بالمجتمع العالمي اللي ضاع قبله بنفس الشغلة… قوم بترتفع معنوياته انو مو بس انا طلعتلي هالمشكلة..

بعدين بيحس بنشوة انه ساويتها… قوم بصير بدي ساوي شغلة تانية…

ما بخفيكم انه في حافز تاني عندي… و اللي هو التخلص من الذل اللي بيذلونا ياه مدعي المصادر المفتوحة في بلادنا…. اذا ساعدوك اليوم بيذلوك بكرة… بقا الاحسن تتعلم متل ما عم يتعلموا ونتعرف على المجتمع العالمي الكريم اللي ما بيذل حدا… والله يخليلنا اللينكساوية الاصليين.

حكمة الجموع :من قال أن فرعون كان مستبداً

8 مارس

عجيب أن تقولوا أن فرعون كان مستبدا. ألا ترونه يستشير ملأه دائما.

طبعا أقول هذا ساخرة ممن يعتقد أن طرح الأمور على حلقة من الناس حولنا يجعلنا في حل من كوننا فراعين.

لكل فرعون ملأ حوله.يتكلمون في حضرته و يحللون الأمور و العواقب.

وَقَالَ الْمَلَأُ مِن قَوْمِ فِرْ‌عَوْنَ أَتَذَرُ‌ مُوسَىٰ وَقَوْمَهُ لِيُفْسِدُوا فِي الْأَرْ‌ضِ وَيَذَرَ‌كَ وَآلِهَتَكَ

يتدابرون أمرهم بينهم ويتشاورن. أين هو الاسبتداد؟ يعني الملأ يستشارون حقا في طريقة صد هذا الخطر و فعلا يؤخذ باقتراح أحدهم ولا يبدو أنه اقتراح  فرعون.

قَالَ الْمَلَأُ مِن قَوْمِ فِرْ‌عَوْنَ إِنَّ هَـٰذَا لَسَاحِرٌ‌ عَلِيمٌ ﴿١٠٩﴾ يُرِ‌يدُ أَن يُخْرِ‌جَكُم مِّنْ أَرْ‌ضِكُمْ ۖ فَمَاذَا تَأْمُرُ‌ونَ ﴿١١٠﴾ قَالُوا أَرْ‌جِهْ وَأَخَاهُ وَأَرْ‌سِلْ فِي الْمَدَائِنِ حَاشِرِ‌ينَ ﴿١١١﴾ يَأْتُوكَ بِكُلِّ سَاحِرٍ‌ عَلِيمٍ

حتى أن المراقب لحوارهم لا ينسب القرار الى فرعون وحده بل الى الملأ كلهم. فهم جميعا ائتمروا وقرروا.

وَجَاءَ رَ‌جُلٌ مِّنْ أَقْصَى الْمَدِينَةِ يَسْعَىٰ قَالَ يَا مُوسَىٰ إِنَّ الْمَلَأَ يَأْتَمِرُ‌ونَ بِكَ لِيَقْتُلُوكَ فَاخْرُ‌جْ إِنِّي لَكَ مِنَ النَّاصِحِينَ ﴿٢٠

وحتى الفراعين يتحدثون عن انهم يسلكون بالجميع سبيل الرشاد.

ولهم الكثرة . فهذا فرعون وهامان و قارون متحالفون مقابل موسى و بيناته.

وَلَقَدْ أَرْ‌سَلْنَا مُوسَىٰ بِآيَاتِنَا وَسُلْطَانٍ مُّبِينٍ ﴿٢٣﴾ إِلَىٰ فِرْ‌عَوْنَ وَهَامَانَ وَقَارُ‌ونَ فَقَالُوا سَاحِرٌ‌ كَذَّابٌ ﴿٢٤

المميز في ملأ الفراعنة صمودهم في وجه أي تبيين يخرج بهم عن الافتراض الأول من أن من يخالفهم هو ساحر أو كاذب أو يلفق الكلام.. يعني موقف مسبق راسخ يقيهم من تحوّل موقفهم.

وَقَالُوا مَهْمَا تَأْتِنَا بِهِ مِنْ آيَةٍ لِّتَسْحَرَ‌نَا بِهَا فَمَا نَحْنُ لَكَ بِمُؤْمِنِينَ ﴿١٣٢

ترى كيف يمكننا أن نتأكد من أننا لسنا فراعينا نتشاور ضمن ملئنا؟؟؟؟؟

أفكر أليس ما يلقى في مسامعنا من انتقادات و اتهامات نصغي لها بصدق و نتحرى فيها هو ما يقتل الفرعون فينا.

فَلَمَّا أَنْ أَرَ‌ادَ أَن يَبْطِشَ بِالَّذِي هُوَ عَدُوٌّ لَّهُمَا قَالَ يَا مُوسَىٰ أَتُرِ‌يدُ أَن تَقْتُلَنِي كَمَا قَتَلْتَ نَفْسًا بِالْأَمْسِ ۖ إِن تُرِ‌يدُ إِلَّا أَن تَكُونَ جَبَّارً‌ا فِي الْأَرْ‌ضِ وَمَا تُرِ‌يدُ أَن تَكُونَ مِنَ الْمُصْلِحِينَ ﴿١٩

نقول في امثالنا الشعبية. فرعون مين فرعنك…. ما لقيت مين يردني.

ولكن كيف يرد فرعون وهو في ملئه.  وهو معتقد تماما أنه بالمضي وفق رؤيته يهدي الناس لسبيل الرشاد.

القرأن يرينا محاولة اصلاحية تأتي من رجل من قومه يكتم ايمانه و يحاورهم أن موسى قد اتى بالبينات. والعجيب أن لهذا الرجل حوار مبسوط في القران في موازرة أو ربما بتفاصيل تفوق العرض القراني لحوار سيدنا موسى مع فرعون. ما هذه الايجابية الرائعة…

“وَقَالَ رَ‌جُلٌ مُّؤْمِنٌ مِّنْ آلِ فِرْ‌عَوْنَ يَكْتُمُ إِيمَانَهُ أَتَقْتُلُونَ رَ‌جُلًا أَن يَقُولَ رَ‌بِّيَ اللَّـهُ وَقَدْ جَاءَكُم بِالْبَيِّنَاتِ مِن رَّ‌بِّكُمْ ۖ وَإِن يَكُ كَاذِبًا فَعَلَيْهِ كَذِبُهُ ۖ وَإِن يَكُ صَادِقًا يُصِبْكُم بَعْضُ الَّذِي يَعِدُكُمْ ۖ إِنَّ اللَّـهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ مُسْرِ‌فٌ كَذَّابٌ ﴿٢٨﴾ يَا قَوْمِ لَكُمُ الْمُلْكُ الْيَوْمَ ظَاهِرِ‌ينَ فِي الْأَرْ‌ضِ فَمَن يَنصُرُ‌نَا مِن بَأْسِ اللَّـهِ إِن جَاءَنَا ۚ قَالَ فِرْ‌عَوْنُ مَا أُرِ‌يكُمْ إِلَّا مَا أَرَ‌ىٰ وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلَّا سَبِيلَ الرَّ‌شَادِ ﴿٢٩﴾ وَقَالَ الَّذِي آمَنَ يَا قَوْمِ إِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُم مِّثْلَ يَوْمِ الْأَحْزَابِ﴿٣٠﴾ مِثْلَ دَأْبِ قَوْمِ نُوحٍ وَعَادٍ وَثَمُودَ وَالَّذِينَ مِن بَعْدِهِمْ ۚ وَمَا اللَّـهُ يُرِ‌يدُ ظُلْمًا لِّلْعِبَادِ ﴿٣١﴾ وَيَا قَوْمِ إِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ يَوْمَ التَّنَادِ ﴿٣٢﴾ يَوْمَ تُوَلُّونَ مُدْبِرِ‌ينَ مَا لَكُم مِّنَ اللَّـهِ مِنْ عَاصِمٍ ۗ وَمَن يُضْلِلِ اللَّـهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ ﴿٣٣﴾وَلَقَدْ جَاءَكُمْ يُوسُفُ مِن قَبْلُ بِالْبَيِّنَاتِ فَمَا زِلْتُمْ فِي شَكٍّ مِّمَّا جَاءَكُم بِهِ ۖ حَتَّىٰ إِذَا هَلَكَ قُلْتُمْ لَن يَبْعَثَ اللَّـهُ مِن بَعْدِهِ رَ‌سُولًا ۚ كَذَٰلِكَ يُضِلُّ اللَّـهُ مَنْ هُوَ مُسْرِ‌فٌ مُّرْ‌تَابٌ ﴿٣٤﴾ الَّذِينَ يُجَادِلُونَ فِي آيَاتِ اللَّـهِ بِغَيْرِ‌ سُلْطَانٍ أَتَاهُمْ ۖ كَبُرَ‌ مَقْتًا عِندَ اللَّـهِ وَعِندَ الَّذِينَ آمَنُوا ۚ كَذَٰلِكَ يَطْبَعُ اللَّـهُ عَلَىٰ كُلِّ قَلْبِ مُتَكَبِّرٍ‌ جَبَّارٍ‌

فما كان رد فرعون الا قرارا ساخرا:

وَقَالَ فِرْ‌عَوْنُ يَا هَامَانُ ابْنِ لِي صَرْ‌حًا لَّعَلِّي أَبْلُغُ الْأَسْبَابَ ﴿٣٦﴾ أَسْبَابَ السَّمَاوَاتِ فَأَطَّلِعَ إِلَىٰ إِلَـٰهِ مُوسَىٰ وَإِنِّي لَأَظُنُّهُ كَاذِبًا ۚ وَكَذَٰلِكَ زُيِّنَ لِفِرْ‌عَوْنَ سُوءُ عَمَلِهِ وَصُدَّ عَنِ السَّبِيلِ ۚ وَمَا كَيْدُ فِرْ‌عَوْنَ إِلَّا فِي تَبَابٍ ﴿٣٧

ورغم ذلك تابع الرجل المؤمن نصحه:

وَقَالَ الَّذِي آمَنَ يَا قَوْمِ اتَّبِعُونِ أَهْدِكُمْ سَبِيلَ الرَّ‌شَادِ ﴿٣٨﴾ يَا قَوْمِ إِنَّمَا هَـٰذِهِ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا مَتَاعٌ وَإِنَّ الْآخِرَ‌ةَ هِيَ دَارُ‌ الْقَرَ‌ارِ‌ ﴿٣٩﴾ مَنْ عَمِلَ سَيِّئَةً فَلَا يُجْزَىٰ إِلَّا مِثْلَهَا ۖ وَمَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِّن ذَكَرٍ‌ أَوْ أُنثَىٰ وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَـٰئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ يُرْ‌زَقُونَ فِيهَا بِغَيْرِ‌ حِسَابٍ ﴿٤٠﴾وَيَا قَوْمِ مَا لِي أَدْعُوكُمْ إِلَى النَّجَاةِ وَتَدْعُونَنِي إِلَى النَّارِ‌ ﴿٤١﴾ تَدْعُونَنِي لِأَكْفُرَ‌ بِاللَّـهِ وَأُشْرِ‌كَ بِهِ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ وَأَنَا أَدْعُوكُمْ إِلَى الْعَزِيزِ الْغَفَّارِ‌ ﴿٤٢﴾ لَا جَرَ‌مَ أَنَّمَا تَدْعُونَنِي إِلَيْهِ لَيْسَ لَهُ دَعْوَةٌ فِي الدُّنْيَا وَلَا فِي الْآخِرَ‌ةِ وَأَنَّ مَرَ‌دَّنَا إِلَى اللَّـهِ وَأَنَّ الْمُسْرِ‌فِينَ هُمْ أَصْحَابُ النَّارِ‌ ﴿٤٣﴾ فَسَتَذْكُرُ‌ونَ مَا أَقُولُ لَكُمْ ۚ وَأُفَوِّضُ أَمْرِ‌ي إِلَى اللَّـهِ ۚ إِنَّ اللَّـهَ بَصِيرٌ‌ بِالْعِبَادِ ﴿٤٤

هل وجود معارضة أو رأي أخر يستمع في مجلسنا هو دليلنا أننا لسنا فراعنة.

أم أن شكوانا من ظلم انفسنا و مناجاتنا لله و سؤالنا له بأن يهدينا “سبيل الرشاد” الحقيقي. ذلك السبيل الذي تنازه فرعون مع من حاوره واصبح كلا يدعيه.

قَالَ فِرْ‌عَوْنُ مَا أُرِ‌يكُمْ إِلَّا مَا أَرَ‌ىٰ وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلَّا سَبِيلَ الرَّ‌شَادِ ﴿غافر: ٢٩﴾

وَقَالَ الَّذِي آمَنَ يَا قَوْمِ اتَّبِعُونِ أَهْدِكُمْ سَبِيلَ الرَّ‌شَادِ ﴿غافر: ٣٨﴾
اليست دعوتنا ” أهدنا الصراط المستقيم ” دعوة صادقة من القلب و تضرعنا بين يديه هو ما سيعصمنا من فرعنتنا و تكبرنا .
“قَالَ رَ‌بِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي فَاغْفِرْ‌ لِي فَغَفَرَ‌ لَهُ ۚ إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ‌ الرَّ‌حِيمُ ﴿١٦﴾ قَالَ رَ‌بِّ بِمَا أَنْعَمْتَ عَلَيَّ فَلَنْ أَكُونَ ظَهِيرً‌ا لِّلْمُجْرِ‌مِينَ”

يا رب اعصمنا من أن نتفرعن أو أن نكون ظهراء لأي مجرم.

متى تنقطع هذه الحبال؟؟

14 يناير

كنت اسمع حديث عن اسس الديمقراطية في صدر الاسلام عندما ذكر مقولة المعاهدين لرسول الله صلى الله عليه وسلم :

في حديث العقبة ” أن أبا الهيثم بن التيهان قال له : يا رسول الله إن بيننا وبين القوم حبالا ونحن قاطعوها ، فنخشى إن الله أعزك وأظفرك أن ترجع إلى قومك ، فتبسم النبي – صلى الله عليه وسلم – وقال : بل اللدم ، اللدم والهدم الهدم

فانقدحت كلمة الحبال في رأسي لتجلب تأملاتي قبل ١٥ سنة.  اذكر تماما المكان الذي كنت اتكلم متأملة في معاني الحبال التي حيرتني.

فقد كنت اقرأ في القران:

ضربت عليهم الذلة أين ما ثقفوا إلا بحبل من الله وحبل من الناس

وكنت احاول فهم كيف يمكن أن نقضي على اسرائيل. الاية تشير أن حالهم هو الذلة اين ما ثقفوا الا عندما يكون هناك حبل من الله و حبل من الناس.

كنت اتفلسف محاولةَ فهم كيف يمكن أن نقطع تلك الحبال. يعني كنت افهم أن حبل الله هو سوط عقاب للمؤمنين العاصين أو الغافلين.  أما حبل الناس فهو الدعم الامريكي و من قبله الدعم البريطاني او لعله الدعم العالمي الأتي من الشعوب التي لم يعرض عليها الاسلام بطريقة يستحقها هذا الدين العظيم.

و ايضا كنت اتامل الاية ” { واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا واذكروا نعمة الله عليكم إذ كنتم أعداء فألف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته إخوانا وكنتم على شفا حفرة من النار فأنقذكم منها كذلك يبين الله لكم آياته لعلكم تهتدون }

عقبال ما يقول الناس المذكورين  في الاية الاولى  كما قال القوم في الحديث الاول:

يا رسول الله إن بيننا وبين القوم حبالا ونحن قاطعوها

و الله يهدينا كي نعتصم بحبل الله في الاية الثانية و نوفق لقطع حبل الناس في الاية الاولى.

من عجائب هذه الجبال تلك القصة التي سأنقلها هنا اليكم:

هذه المرأة هي حبل من الناس فمن وصفتها جولدا مائير  بأنها “قدمت لإسرائيل أكثر مما قدم زعماء إسرائيل” وعندما جاء هنري كيسنجر وزير الخارجية الأمريكي ليرجو السادات تخفيف الحكم عليها.

فلم تكن فتاة يهودية دفعها ما تربت عليه من انتماء لما فعلته.

ولم يكن دافعها  أيضا حب مالٍ أمات ضميرها و انسانيتها.

إنما الوهم الذي سيطر على عقلها وصور لها بأن إسرائيل دولة عظمى لن يقهرها العرب.

آمنت هبة بكل هذه الخرافات، ولم يستطع والدها – وكيل الوزارة بالتربية والتعليم – أن يمحو أوهامها .

لعله غربتها عن مجتمع رضي بأن يكون تافها دون أي قضية و حبها لان تقوم بشيء عظيم حتى لو كان غير صحيح.

يقول المصدر “ولأنها تعيش في حي المهندسين وتحمل عضوية في نادي “الجزيرة”– فقد اندمجت في وسط شبابي لا تثقل عقله سوى أحاديث الموضة والمغامرات وعندما حصلت على الثانوية العامة ألحت على والدها للسفر إلى باريس لإكمال تعليمها الجامعي، وأمام ضغوط الفتاة الجميلة وافق الأب وهو يلعن هذا الوسط الاجتماعي الذي يعيش فيه ولأنها درست الفرنسية منذ طفولتها فقد كان من السهل عليها أيضاً أن تتأقلم بسرعة مع هذا الخليط العجيب من البشر. إنها الحرية بمعناها الحقيقي، الحرية في القول والتعبير . جمعتها مدرجات الجامعة بفتاة يهودية من أصول بولندية دعتها ذات يوم لسهرة بمنزلها، وهناك التقت بلفيف من الشباب اليهود الذي تعجب لكونها مصرية جريئة لقد أعلنت صراحة في شقة البولندية أنها تكره الحرب، وتتمنى لو أن السلام عم المنطقة. وفي زيارة أخرى أطلعتها زميلتها على فيلم يصور الحياة الاجتماعية في إسرائيل، وأسلوب الحياة في “الكيبوتز” وأخذت تصف لها كيف أنهم ليسوا وحوشاً آدمية كما يصورهم الإعلام العربي، بل هم أناس على درجة عالية من التحضر والديمقراطية.”

والله أني أعجب من شطارة اليهود وحماسهم الشديد لقضيتهم. يعني هم لم يقلبوا عقل هبة فقط بل كانوا قادرين على أن يقلبوا عقول الدنيا كلها.

 لم يقف طموحهم عن نشر التعاطف و الايمان بأحقيتهم في دولتهم بين الشعوب الأخرى التي لم تتضرر من مشروعهم هذا. بس اقتحموا بجرأة هشاشة اللاقضية التي نربي عليها أبناءنا و شدوا حبلا من حبالهم على أنقاض شخصيتها و شخصية عاشقها الضابط المصري. ( حضرتني فكرة ان البعض سيظن أن المشكلة هي في الاساس كونها فتاة و كونها سافرت …. فاستعجلت بذكر أن الخائن هو ذلك العاشق الضابط في الجيش المصري و الذي لم يسافر الى باريس ).

من المفيد أن نمعن النظر في نسيج هذا الحبل العجيب لذلك سنعود لما ذكره المصدر:

“وعلى مدار لقاءات طويلة مع الشباب اليهودي. . استطاعت هبة أن تستخلص عدة نتائج كحقائق ثابتة. أهم هذه النتائج أن إسرائيل قوية جداً وأقوى من كل العرب. وأن أمريكا لن تسمح بهزيمة إسرائيل في يوم من الأيام بالسلاح الشرقي.. ففي ذلك هزيمة لها. آمنت هبة أيضاً بأن العرب يتكلمون أكثر مما يعملون. وقادتها هذه النتائج الى حقد دفين على العرب وثقت هبة أيضاً في أحاديث ضابط الموساد الذي التقت به في شقة صديقتها. . وأوهمها باستحالة أن ينتصر العرب على إسرائيل وهم على خلاف دائم وتمزق خطير، في حين تلقى إسرائيل الدعم اللازم في جميع المجالات من أوروبا وأمريكا. كانت هذه الأفكار والمعتقدات التي اقتنعت بها الفتاة سبباً رئيسياً لتجنيدها للعمل لصالح الموساد .. دون إغراءات مادية أو عاطفية أثرت فيها، مع ثقة أكيدة في قدرة إسرائيل على حماية “أصدقائها” هكذا عاشت الفتاة أحلام الوهم والبطولة، وأرادت أن تقدم خدماتها لإسرائيل طواعية ولكن.. كيف؟ فقط تذكرت فجأة المقدم فاروق الفقي الذي كان يطاردها في نادي الجزيرة، .وإظهار إعجابه الشديد ورغبته الملحة في الارتباط بها وتذكرت وظيفته الهامة في مكان حساس في القوات المسلحة المصرية وفي أول أجازة لها بمصر. . كانت مهمتها الأساسية تنحصر في تجنيده ، وكان الثمن خطبتها له. وفرح الضابط العاشق بعروسه وبدأت تدريجياً تسأله عن بعض المعلومات والأسرار الحربية. . وبالذات مواقع الصواريخ الجديدة التي وصلت من روسيا. . فكان يتباهى أمامها بأهميته ويتكلم في أدق الأسرار العسكرية، ويجيء بها بالخرائط زيادة في شرح التفاصيل.”

المصدر المفتوح وادعياؤه في بلادنا

13 يناير

اعرف أن الكثيرين لم يعترضهم بعد مفهوم المصدر المفتوح. ولكني أمل أن تعرفوه قبل أن يأتي أدعياؤه في بلادنا  فيقلبوا الدنيا عليكم. ليس ليعرفوكم به بل ليزدروا جهلكم به.

اذن علينا في البداية  أن نعرّف ما هو المصدر المفتوح و سأسوق لكم تقديمه على طريقة كلي شيركي في كتاب الفائض المعرفي.

في فقرة عنوانها  “الإنتاج الاجتماعي : الناس الذين لا تعرفهم يجعلون حياتك أفضل بدون مقابل.”

يقول كلي شيركي: إن كنت قد استخدمت الإنترنت مرتين هذا الأسبوع فانك مدين ببطاقة شكر لبراين بيلندروف Brian Behlendorf  ( الشاب في الصورة ). براين هو المبرمج الأساسي للمخدم الحر الشهير اباتشي.

ولكن ما هو هذا الاباتشي 🙂

الاباشي هي البرمجية الأهم التي تؤمن لحاسبك فرصة الحصول على كل ما تطلبه من صفحات الويب. نعم هي السيد الذي يعطي جميع المصادر لمتصفحك ليعرضها عليك. منذ أن قام بها هذا المبرمج مع مجموعة من المبرمجين الآخرين أصبحت هذه البرمجية تستخدم من قبل بليونين من المستخدمين و تستجيب تريليونات من طلبات صفحات الإنترنت كل سنة.

طبعا ليس هذا غريبا يعني هناك أعمال عملاقة أتت بتكنولوجيا المعلومات لتصبح بين ايدينا.  نعم هذه كانت مجرد المقدمة لأننا نريد أن نعرفك على الإنتاج الاجتماعي و المصدر المفتوح. ولماذا نحن ممتنون لهذا الشاب الذي لا نعرفه … صحيح هل أخذ أجره مقابل أتعابه ؟؟؟

لا. قدم كل هذا ليس مجانا فحسب بل ما هو أكرم.. هو مكّن الجميع من التطوير عليها. يعني الاعتماد على عمله لتقديم ما هو أفضل. لأن ذلك سيجعل البشرية تحصل على ما هو أفضل من مجرد جهوده فيها. فهو يقدر أي تعديل يتم عليها ليجعلها أفضل. هو تركها مفتوحة لأنه يؤمن أن الأيام ستأتي بمن هو بنفس جدارته أو ربما يفوقه فيسير بالبرمجية نحو مزيد من الكمال… وليس هذا فحسب بل سمح لهم بالتكسب مما يطورونه طالما أنهم يبيعون ما طوروه دون أن يمنعوا الناس من الاطلاع على تطويراتهم و أسرارها.

يعني ببساطة لم يعد هناك أسرار للمهنة تحصر تطويرها بأيدي قلة. الباب مفتوح لكل مجتهد و البشرية كلها هي الكسبانة.

عندما يقرأ الشباب هذا تنتشي نفوسهم بالانتماء الى تلك الثقافة  فيتبنونها و يتكلمون بها وكأنهم روادها.  نعم هذه الثقافة مفتوحة للجميع و سيشعرك روادها الحقيقيون كم هم منفتحون و مسرورون برغبتك بالانتساب لهم. وانهم سيتقبلون خبر ارباحك المادية  من بيع ما قاموا به بطيب خاطر.

و ما أن يشعر الشباب في بلدي بهذا الانتساب يبدؤون بطرق المجتمع منية حتى قبل أن يقدموا شيئا يعمل.  يكفي أنهم ليسوا  كز ملاءهم الآخرين الذين يرفضون الفكرة من الأساس.

أريد هنا أن أوفظ  كلا الفريقين لحقيقة أن ما نتكلم فيه هو استخدام و تطوير لبرمجيات قيمة حقا. و ما تمتنون به على الآخرين وعلى المجتمع هو في الحقيقة ما يجب أن تدفعوا قيمته للمجتمع. نعم العرف العالمي هو أن تدفع لمن يجرّب برمجيتك.

كنت دائما أتمنى أن تسخر مشاريع طلاب الهندسة للتصدي لمسائل حقيقة. وكنت أتمنى أن يحمل الشغف احد الطلاب للإصرار عليها حتى تصبح مستخدمة بحق لا أن ترمى في الزبالة بعد التخرج. ولكن ما الذي كنت اسمعه للأسف.

عملنا التطوعي في مشروع دعم المحتوى العربي على الإنترنت  كشف لنا حقيقة العامل الاجتماعي الذي أتت به الشبكات الاجتماعية على تحفيز الناس لتدوين المعارف و العلوم ليتشارك الجميع بها. و تصادف أني سمعت أن مجموعة شباب سيقومون بتطوير شبكة اجتماعية كمشروع للسنة الرابعة عام 2010. فاقترحت أن ينفذوا المتطلبات التي لدينا بدل اختراع متطلبات لم يتطلبها احد. فكان الرد مستنكرا أني استغلهم و أنهم يريدون مقابلا ماليا. طبعا  الطلاب سيقومون بأول شخبرة برمجية و لا يعرفون إن كانت ستعمل ولكن هذا لا يعني وضع عملهم للاستخدام العام الذي تشح نفوسهم عنه.

سنقول أنهم لم يفهموا المصادر المفتوحة وفكرة أن تعاونك المفتوح مع الآخرين ممكن أن يأتي لك بإضافات تنقذ مشروعك من طريقه الحتمي الى الزبالة. ربما اكون مجحفة بعض الشيء  في تسمية الخزائن المقفلة  حاويات زبالة. أتمنى منك عزيزي القارئ اختيار تسمية افضل.

طيب ما الذي يقوله شبابنا المؤمن بالمصادر المفتوحة. انظر إلى هذا التعليق   . هم يهاجمونك إذا ذكرت عملهم مع نسبته اليهم. فهم لا يهون عليهم اقتباس ما ينشرونه على النت عن المشروع حتى مع نسبته اليهم, طيب لماذا ينشرونه اذاّ. انظر لردة فعلهم عندما تم الحديث عن ويكيلوجيا في لندن. عجيب هذا المنطق. والأعجب انه يصدر ممن يدعون للمصدر المفتوح.

القوم يتهمونني بجريمة الاستفادة من عملهم.  هم أرادوه أن لا يفيد أحدا ثم كشفوا حقيقة أني استفيد ماديا و معنويا . وليتها كانت حقيقة 😦 . استفادتي العلمية لا أنكرها مهما كانت ضحله نسبيا. بل اني اذكرها كلما تيسر لي ذلك.

واليوم احصل على تعليق يتهمني أني اسرق عملهم !!!! فقد لأنني جرّبته معهم!!!

طيب تعالوا لنعرّف على العرف العالمي في تجريب البرمجيات مفتوحة المصدر.

قمت مرة بإجابة ملحة لطلب زملاء لي في الجامعة بتفريغ ساعة من وقتي لتجريب برمجية قام على تطويرها مجموعة عمل مشتركة بين جامعة ساوثهامتون و  .MIT و الذي قام بتوجيهي أثناء التجريب هو   مطور مشترك في المشروع أتى من  ال.MIT

المقارنة مذهلة يا قوم. كان هذا المطور  يتشكرني على الحضور و يتأسف كلما طار انتظاري بسبب تعليق البرنامج أو الإنترنت بل أنه كان يعتذر أيضا بسبب أن التعليمات لم تكن واضحة بالشكل الكافي لأرتاح في اتباعها.  كان حريصا أن يشجعني أن اخبره بأي انتقاد أراه في البرمجية.  و أخيرا و مع تشكرات أخر الجلسة أعطاني قسيمة بقيمة 10  باوند من امازون.

نصيحتي لك عزيزي القارئ أن لا تقبل أن تجرب أي برمجية لهؤلاء المطورين مهما صدعوا رأسك بأنهم يقومون بخدمة المجتمع أو حتى البشرية جمعاء دون أن تأخذ منهم تشكر مكتوب أو قسيمة رمزية يعبرون فيها عن قيمة ما قدمته لهم عندما قمت بفحص برمجياتهم.  المطورون في الغرب يقادون بالشغف و يركضون حول حلمهم بأن يروا مشروعهم يعمل. أما المطورون في بلادنا إلا ما رحم ربي فهم سيطرقونك منية لأجل انهم يحاولون تطوير شيء ينفع و سيبرزون لك قائمة طويلة لأسباب فشلهم في ذلك  بعد فترة. لا اعرف ماذا في القائمة ولكن كن متأكدا انهم غير ملامين فيها. و ربما ستجد نفسك سارقا فيها بالجرم المشهود والجرم انك شاركت في تجربتها معهم عندما استطاعوا أقناعك أنها ستعمل بشكل منافس لما هو متاح مجانا في السوق.

اكتب هذه التدوينة على أمل أن نرى الخير في جيل جديد من المعلوماتيين. وأملنا بالله كبير أنه سيأتي وهو يحمل احلامه الانانية في أن يكون في صيحفة عمله شيء ينفع.

ماذكرته هنا يمتد على أكثر من دفعة. لا نقصد المعنيين بذواتهم ولكن نتمنى أن يُفهم المصدر المفتوح يوما ما في بلادنا.

التكنولوجيا : فاسق بارع أم تبين مبتكر

5 يناير

لا اعرف ان كنت قد وفقت بأن الفت نظركم أنني أريد أن اتأمل بهذا الاية:

( يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين ( 6 ) )

ترى هل التكنولوجيا فاسق بارع.. وهل يستطيع هذا الفاسق ان يغلق عليك ابواب التبين ؟ ام لعله ترك ابوابها مفتوحة على مصرعيها أو ربما قلع الابواب من جذورها.

اعود بكم الى الماضي غير القريب.

التأمل الطويل في الصورة التي نشرت على مجلة العلوم المجلد ١١ الصادر في مارس1995 جعلها تنطبع طويلا في ذهني. في ذلك الوقت كان الناس حديثو العهد مع فنون الفوتوشوب و معالجة الصور. يعني يسمعون بامكانيتها و لا يتمكنون منها كما هو الحال اليوم.

المعالجة الرقمية لصور الصحف يمكن أن تصبح شكلا جديدا للتزييف، فصورتان من هذه الصور عولجتا للإيحاء بعواطف مختلفة. فما الذي يحدث فعلا بين جورج بوش ومرغريت تاتشر؟ هل هو حديث ودي، أم خلاف، أم شجار، أم هو همس شخصي جدا؟

قدم التزييف الذي جرى على هذه الصورة بشكل مفتوح المصدر مرفقا بها على صفحات المجلة. في محاولة منها  للتحذير بأن الادوات التقنية اصبحت قادرة على تزييف الصور. و لكنها في نفس الوقت نبهت ان هذا التزييف يمكن كشفه بالتدقيق اذا كان الفنان الذي عالج الصورة ليس بارعاً بما فيه الكفاية.

ساترك لهذه التدوينة شيء واحد لتقوله وتشعرك اننا بعصر اتى لنا بتكنولوجيا تحفظ الحقوق و تتيح مقام عالي من المصداقية.

انه التسجيل الذي اصبح بمتناول الجميع .بل هو الوضع الافتراضي للخدمات التي تقدم لك مع ايميلك الشخصي و التشات و الفيس بوك و المجموعات البريدية. هذه التسجيلات تذكرني بما سيتم عرضه علينا ونشاهده يوم القيامة  يوم تشهد عليهم ألسنتهم وأيديهم وأرجلهم بما كانوا يعملون

نعم احيانا تننظر في ايميلاتك القديمة في  المجموعات البريدية القديمة في الاحاديث المسجلة هنا وهناك فترى نفسك. لعله بشير و نذير لما سيكون يوم القيامة.

هذه التسجيلات قد لا تنتظر يوم الحساب فامكانك الاطمئنان ان لديك الكثير منها لأجل اي حساب أو مطالبة أو انتقاد. هذه التسجيلات المنشورة منها وليس الخاصة اصبحت قريبة المنال لكل من يحاول التنين. وتاتي تقنية الويكي على رأس كل ما ايتح  لنا للتبين  في المعلومة و في كاتبها و في مصدرها ايضا. نعم الويكي تلك التي يرتعب الناس من سهولة اضافة اي شخص اي شيء عليها تأتي في المقدمة.

نعم هي مكان يمكن للجميع الاضافة عليه ولكن تحت كميرات المراقبة و التسجيل. فاذا اردت ان تعرف من غيّر وماذا اضاف و متى . انظر في القائمة في اعلى الصفحة سيعطيك تاريخ الصفحة بكل نسخة تم نشرها. كل نسخة ماذا اضيف فيها و من ومتى .

Screen Shot 2013-01-05 at 16.26.07

القائمة أعلى كل مقالة في الويكي


احببت هذه التقنية عندما اكتشفتها.. نعم اكتشتفتها بعد أن قدمتها ويكيبيديا للقارئ العربي. ومن وقتها حررت احلامي الحبيسة الى دعوة جهرية اصدع بها لدى كل من اعرف. ومن لا اعرف ايضا 😉

لم أكن اتصور أنها ستكون شاهدا لي عندما يغير طلابي رأيهم في مكاني و مكانتي أثناء غيابي عن البلد. و يرفعون قضية استغلال ضدي في غيبتي يتهمونني أنني اعتبر نفسي المؤسسة . وانا المؤسسة فعلا. ولكن الجديد ان كتابتي أنني المؤسسة أصبحت من بين ليلة و ضحاها تعني نكران جهودهم. نعم مجرد تسمية نفسي بالمؤسسة كانت تعني أنني انفي جهودهم حتى في المكان الذي تكبدت  له اعباء السفرحتى أجعل الاخرين يقدرون مساعيهم في ظروفهم الصعبة.

بسطوا دليلهم شاكرين التقنية التي كشفت لهم المستور المنشور على هذه الصفحة. وطبعا دون أن يخبروني بعتبهم قبل أن يدري جميع اهل الشام بالتهمة و ياعيبو شو هالاستغلال لجهود التطوع.

ولوعيهم بقوة النت و التشبيك قرروا اعتقالي الالكتروني و حظري من جميع المجموعات المتعلقة. فلا هم يردوا على تساؤلاتي على الخاص ( بدعوى ان القرار المتخذ بالاجماع عقوبة في حقي هو المقاطعة المفتوحة التي التزم بها الاعضاء الاساسيون ) و لا يتركونني اسأل وقد حظروني من جميع الصفحات و المجموعات التي يتواجد عليها المعنيون بالمشاريع التي اسستها. و بثوا دعواهم بين الزملاء مستخدمين قوة التسويق الشفوي أو لعلهم لم يعوا ما هو التسويق الشفوي بل توارثوه عن من قبلهم.

و لكن ما الذي حصل بعد ذلك…لاول مرة اجدني قوية  أكثر من ذي قبل. فما ادعوه عني اني اخرب المجموعات البريدية جوبه برابط حقيقة لم اكن اعرف ان غوغل تحتفط به لي الى الان.

كل ما تواصلت به مع الخلق مسجل و لكن يتربع على تلك القائمة ذلك التسجيل لحبيبتي الويكي يجلبه لي صديق قديم .  التسجيل على هذا الرابط   يبين للجميع انهم من تغيروا وغيروا مكانتي بينهم. أمجد يا من تلومنني على أني أنكر دورك و أصبحت بعد مشاركتي في الامسية السعودية التي تخبرنا التكنولوجيا أنها كان في 13 اوكتوبر اني كنت وقتها مؤسسة وكنت قد كتبت عني أني المؤسسة بنفسك و الويكي تشهد بذلك. ثم غيرت رأيك بتاريخ 13 نوفمبر و قلبت عليّ صحبك مدعيّا اني مؤسس مشارك… الويكي التي عملنا سوسيا على نشرها سجلت لك هذا التغيير.

736773_502029109842228_1209450764_o

بل انها سجلت شئيا لم أكن انتبه له أو أعيه، فلم أكن اتصور في حياتي أنه سيأتي يوم نتحاصص فيه شرف البداية.

فرغم ان لك شرف النشر الاغزر على ويكيلوجيا. لكن البداية كانت بكتابتي و تعديلاتك. و كان معنا اشخاص نسيتهم من محاصصتك التي جئت بها مؤخرا. انظر في اقدم الصفحات.

واخيرا بعد أن تركت الويكي تشهد هنا على صفحات مدونتي الشخصية اني لم استغلهم  و لم اتغير ولكنهم من تغيرتم. اترك الحساب و محاسبة الاجور ليوم القيامة و اعود لعزلي بالتقنية الويكي.

الجموع من يحرّكها

3 يناير

استشهد كلي شيركي في كتابه الفائض المعرفي بالاحتجاجات التي ضربت كوريا الجنوبية بسبب فتح اسواقها للحوم الامريكية رغم اصابة الأخيرة بمرض جنون البقر. العجيب في هذه الاحتجاجات هو المكون الاساسي لها وهي فئة الفتيات المراهقات وهي شريحة لا يذكر أنها ساهمت من قبل في التأثير بسياسات الحكومة. هذه الشريحة هي أصغر من أن يسمح لها بالتصويت و ليست جزءا من الاحزاب السياسية العاملة ولا تستهدف أساسا في حملات الضغط على الحكومة عادة.
مشاركة المراهقات في الاحتجاجات عام ٢٠٠٨ في كوريا الجنوبية
هذه الفئة دائما كانت موجودة ولكنها تتحرك للمرة الأولى بوقفات تميزت باستمراريتها و كثافتها.
عالمة الانثروبولحيا ميمي ايتو المختصة في دراسة سلوك المراهقين و تكنولوجيا الاتصالات تنبهت إلى لافتة كانت فتاة بعمر الثالثة عشر تحملها و التي تشرح دوافعها ” نحن هنا بسبب دونغ بانغ شين كي
ولكن دونغ بانغ شين كي ليس حزبا سياسيا ولا تجمع ناشطين، هي ببساطة فرقة صبيان ليس لها دور في السياسات او حتى في موسيقا التظاهرات.

ولكنهم يحظون باستقطاب اهتمام الفتيات الكوريات. الموقع الإلكتروني لمعجبينهم يحتوى على أكثر من مليون مستخدم وعلى صفحات هذا الموقع عَلِم أكثر المحتجين عن قرار رفع منع استيراد اللحوم. و يجدر التنبيه إلى أن كوريا الجنوبية هي من الشعوب التي حصلت على إنترنت بنسبة عالية تفوق النسبة في بريطانيا و الكثير من الدول.

عبارة ” أنا هنا بسبب دونغ بانغ شين كي ” تختلف عن ” دونغ بانغ شين كي أرسلني “. والحقيقة أن الفرصة التي اتاحها هذا التجمع على الموقع هي التي مكنت الجموع من مناقشة أي شيء.

الحديث كان متاحا لمناقشة مجال مفتوح من الاهتمامات من قصة شعر شاب من الفرقة الى نقاش هاجس صحي او سياسي.
الغاضبون كتبوا في هذا الموقع وأغضب بعضهم بعضا.

العالم الذي زرته الليلة

3 يناير

إما أن الناس لا تعرف سر الدوافع  أو أني لا أعرف أن الناس مختلفون عني.

أتكلم عن تلك التي تحركنا لنفعل شيئا طالما عزمنا أنفسنا على أن نقوم به وفشلنا. ثم نأتي تسللا و بروابط ذهنية طبيعية اليها و نحن لم نقصدها. بل قصدنا أن نترك العنان لفضولنا فوجدنا أنفسنا نتعلم ما طالبنا انفسنا طويلا أن نتعلمه و فشلنا.

حديث كنت أنقله في تدوينة عن اسلام ويب. جاء فيه أن مكحولا يقول… من مكحول؟؟ قلت لاجلب رابط له من ويكبيديا.  للاسف ويكبيديتنا العربية لا تعرفه 😦 .

ولكننا لطالما سمعنا باسمه بين العلماء. له له . ويكيبيديا  – مصدر أسعفتني بما نقلته من جهود بذل  الحافظ الذهبي عمره لأجل أن يوفرها لنا.  فكانت ويكيبدييا- مصدر حافظاً لحفظ حفّاظ زمانهم.

بدأت انقل و افهم و انسق تلك الكتلة المنسوخة من كتب الزمن الغابر. ليس ذنبها أن كتبت بهذا الشكل فهي تصدرت الاوراق في عصر ما قبل الطباعة. و هو دورنا الان ان نفردها في مقالة على نسق ويكبييدي راقي.

أحيانا لا تتأخر أجرتك على هذا العمل ليوم الجزاء. فبمجرد أن سقيت فضولي عن تلك الشخصية عرفت ما طالما تمنيت ان اعرفه عن كتب الجرح و التعديل و كتب الرجال. كنت اطالب نفسي به و أنا احاول أن أجري مقارنة بين النقول في العصور الغابرة و البحث في مصداقية الناقلين و بين النقول في عصر الشبكات الاجتماعية وسمعة المستخدمين.

اشكرك أيها العالم الفاضل مكحول. عالم أهل الشام.  صحيح لم أعرف أين كنت تسكن. قيل في سوق الأحد. اعذرني لا أعرف مكانا في دمشق يسمى سوق الأحد !! أعرف مكانا يسمى سوق الجمعة و زرته مراراً فهو ليس بعيداً عن بيتي في دمشق.

لا أعرف دارك ولكني زرتك الليلة. أليس كذلك 😉 . أتمنى أن ازورك في الجنة أيضاً. أو تزورني فيها.

جيل ورا جيل وبلدي ما بترضى الا بانقلاب مجمع عليه يمثل طموحات الجماهير

29 ديسمبر

لم أكن اتخيل أن تشيع هكذا فكرة بين الشباب في بلدي وأن اضطر ان اشرحها في تدوينة. لم اصدق هذا الا بعد ما سمعتها من أكثر من مصدر و القوم يقولونها من كل عقلهم.

ما سأشرحه هو أن شبكة العلوم العربية لا تدعي أنها من اقامت ويكيبيديا. حتى لو تم نشر هذه الصورة.

300916_510680675631123_489700376_nوان مؤلف الورقة البحثية التي تتحدث عن النهضة الماليزية لا يضع اسم مهاتير محمد كمؤلف على الورقة. بل يضع اسمه الشخصي وهذا لا يعني انه من قام بالنهضة الماليزية وانما هو من يتكلم عنها في الورقة…

لكن الشباب في بلدي يخربطون بين  من يجب أن يذكر في قائمة الفريق المنظم لهذه المشاركة و اصحاب هذه تجربة في دمشق.

يعني والله اذوب من الخزي لما يقولونه… لا اصدق انها اخلاق الناس في بلدي. يعني هل من المعقول ان نضع اسماء الطلاب العاملون في دمشق ضمن القائمة المنظمة في لندن وهم لم يساهموا بشي في لندن بل تم تقديرهم هناك و اعجاب بتجربتهم وعرض صورهم وبوسترات عليها روابطهم  في معرض كلّف ما كلّف. ومع ذلك لا يعجبهم هذا ويعدونه استغلال. ماذا اصابهم!!!!!

عرضنا الفيديو الذي نشروه عن أنفسهم على جمهور لم يكن ليدري بهم أو ليعبء بوجودهم ويبدو انه معه حق فهذا الشح لا يمكن أن يكرم في غير أهله.

نشرنا ما تم كتابته بالمشاركة معهم.  و لطالما ما طجوا لايكات لاجل هذه المشاركة. وفجأة يضعون زعيما ( الشح المطاع ) ويذوبون في كيانه. و يصدر عرفا عجيبا أنه ما كان يجوز ان نتكلم عن التجربة الا باذنهم ( يعني باذن من يذوبون بشخصه “الكريم “). فهم الاساسيون وهم المنسقون الذين عملوا على مدى سنتين من عمر المشروع… و العجيب ان جلهم لم يعمل في المشروع  لمدة تزيد عن اشهر. بل أن بعضهم كان لايزال يقدم الثانوية العامة قبل سنتين.

صحيح فترة وجودهم قصيرة ولكن هناك كعادة انظمتنا العربية شيء نوعي يجعل للمرضي عليه جهود يمكن وصفها على أنها الأساس في تشكيل ويكيلوجيا على ما هي عليه الآن.

سمعت أن الذي ضايقهم او ضاق به شحّهم بالتحديد هو هذا السطر:

  • Nada Albunni PhD Student, Web Science, University of Southampton. Founder of Wikilogia

بشقيه اني ادرس الدكتوراه في منحة يرون انفسهم السبب في حصولي عليها. و طبعا هذا لا يخرج من أعينهم لأنهم لو علموا أنه هذا سيؤثر على خير يأتيني لمنعوه.. ولو هذه  تقاليدنا الرائعة.

والشق الاخر هو اني اصف نفسي بالمؤسس. صحيح أني أول من عمل على نشر الويكي بين الطلاب في البلد و أن المنظمة للامسية عملت غوغلة باسمي فخرج لها أعمال كثيرة لي ابتدأت منذ عام ٢٠٠٦  يعني عندما كان القوم في المدرسة الاعدادية. وصحيح ان الزعيم الحالي كان طالب بكالوريا عندما اقمنا محاضرة عن الويكيبيديا على مدرج مكتبة الاسد. ونشرت وظائف الطلاب كلية الهندسة المعلوماتية وغيرها . ( سأقدم  التجربة كاملة بالمدونة هنا ان شاء الله).

يعني صحيح ايضا اني  الان ثلث دكتورة ولكن هذا كله لا يجعل من المقبول ان ألقب نفسي بالمؤسسة. ما بتطلع من عيونهم. تباً للشح. مع انها تسمية رمزية. وهذه أول مرة استخدمها لان الأمسية لن تستضيف عضوا عاديا ليتكلم بحضور الاميرات و علية القوم  حتى كل الحضور كانوا طالبات دكتوراه.

وصحيح أن حتى عرفنا الاجتماعي يضع الدعوة باسم السيدات من العائلة عندما تكون هذه الدعوة موجهة لمجتمع النساء. ولكنهم يتخيلون أنهم وحدهم من يجب أن يكّرم و يضيقون على من أمن بالفكرة معهم لأنهم لا يعدونه منهم ( كم اشعر بالخزي ممن يؤمنون بسايكس بيكو اللعينة).

يعني لو أخبروني لما اهتميت أن  اذكرها مرة أخرى.  لم أكن لارضا لهذه الكلمة أن تفسد عمل سنين طوال.بل ما كنت لاشارك واتعب نفسي مرة اخرى. اصلا من المخزي أن يعرف الناس اخلاقهم. ولكنهم صاروا يتهامسون بشحهم دون أن يخبروني و يجعلون زعيما مطاع لذلك . صدق رسول الله:

فعن عبد الله بن عمر –رضي الله عنهما- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (ثلاث مهلكات، وثلاث منجيات، وثلاث كفارات، وثلاث درجات، فأما المهلكات: فشح مطاع،….)

نعم الشح يأمر ويطاع و يسمع الجميع ويصدق.

طيب ماذا كانت ردة فعل الزعيم المطاع على هذا التجني.. ندى تلقب مؤسسة في شيء أسسته فعلا؟؟؟

طبعا عالج الموضوع بحسم. فاطلق فريق عمل من أصدقائه وطبعا تم انتخابه الاجماع بحسب االعرف المتبع في البلاد. واصبح الممثل لطموحات الجماهير. فاطلق حركته التصحيحة المجيدة التي سماها ” اعتاب مرحلة جديدة”. ووعد أن الفريق:

“سيعمل أيضاً على عرض التحديات والمشاكل التي تواجهها ويكيلوجيا على المجتمع أولاً بأول من أجل حلها بطريق تشاركية ومفتوحة”

ونوّه أن :
“تشكيل هذا الفريق لن يغير من بيئة عمل ويكيلوجيا أو بنيتها الأساسية وإنما ذلك سيكون بهدف إشراك المجتمع قدر الإمكان في عملية اتخاذ القرارات وبشكل أكثر تنظيماً ووضوحا”

وكان اول القرارات التي اتخذت بطرق تشاركية ومفتوحة ولا من شاف ولا من دري . هو المقاطعة المقتوحة لندى البني ثم استبعادها نهائيا بقرار  اتخذ طبعا بالاجماع لكن شو .وبكل تشاركية وانفتاح واللي بفتح تمه ببوست بالمجموعة وبيسأل بنحظره.منتهى الانفتاح.

و لاجل اشراك المجتمع و بدافع التنظيم تم لطش المجموعات كاملة ونزع ندى البني من الادارة الى الحظر خلال دقائق. والحقيقة ان الامر كان يستدعي بعض الخديعة لبعض المدراء اللي هنن مو من العائلة الويكيلوجية طبعا فهم لم يدروا بقراراتها المتخذة “بالاجماع”. هذه الخديعة كانت دائما بصيغة” ممكن تعطيني صلاحية ادارة منشان اعمل ايفينت ؟؟ “.

انا الصراحة ما كنت اتصور هذا من اخلاقهم ولا كنت اتصور ايضا انه  اخلاق الفيس بوك تسمح  لمدير جديد أن يزيل منشء المجموعة من الادارة  الى الحظر مباشرة. طبعا اضف الى ذلك سرقة الاستضافات و المقاطعة المستمرة من الاعضاء العاملين.  قد تستغرب من عقوبة المقاطعة المفتوحة. لا تستغرب هي العقوبة التي تناسب دعاة التعاون المفتوح. فقاطع والا لا تحلم أن نتعاون معك وتصير اساسي مثلنا. هذه هي انفتاحيتهم.

هل هذه القصة غريبة عليك أخي القارئ.. دقق قليلا وقل لي كم مرة شاهدتها في بلادنا. 

هذا الفيديو يحكي واحدة منها و كما يقول ” لا يوجد أي اسقاطات ”

http://www.tubechop.com/watch/795651

رغم اني لم انطق مرة بملكية أو بصنايعية. نحن نتعلم من ويكيبيديا و ويكبيديا تسمي الجميع مساهمين .ولكن لم يكن هذا اللون الذي اتفقنا عليه لويكيلوجيا. لم نتفق على زعيم ينتخب بهذه الطريقة و قرارات حظر لاي عضو علاوة عن ان يكون المؤسس. كيف ذلك ونحن نتكلم عن التعاون المفتوح ونديّة و انتظام عفوي و امور اخرى سأبينها بتدوينات أخرى فان كنت اخي القاريء لازلت ترى أنه من الجشع أن احظى على لقب مؤسسة. وأن الزعيم الجديد هو الاولى بلقب المدير و الممثل الوحيد. فربما عليك أن تنتظر مدوناتي القادمة التي سأشرح لك فيها تغيير اللون الذي يعد به وينفذه قائد الانقلاب.

ثم هناك أمر أخر اتمنى منك عزيزي القارئ أن تفهمني اياه. لماذا لازال  جميي ويلز  يعتبر كمؤسس لويكيبيديا مع أن هناك محررين قدموا أكثر منه في الموسوعة. الجميع يقول ان ويكبيديا قامت على جهود جماهير غفيرة من المتطوعين. و ويكيلوجيا ستكون كذلك أيضا ان شاء الله فهي عنوان اخر للتعاون .

ستقول لي لحظة ويكيبيديا تصفه بمؤسس مشارك بسبب النزاع على التاسيس بينه وبين  لاري سانجر   . نعم  ولكنه يدعى للمؤتمرات كمؤسس و يوجد الاف من صفحات الانترنت تصفه بهذا . مؤتمر تيد  مثلا. دون أن يطرد وتضع  المديرة التنفيذية نفسها مكانه في حركة تصحيحية او  اعتاب مرحلة جديدة.

وهذا ايضا دان فوكس قدم لنا في هذه المؤتمر على انه مؤسس و مدير لمدربي الالعاب. و الموقع يخبر أن هناك مؤسس أخر معه. اتساءل هل طردوه؟؟

يعني ما فرق معي هالحرفين  co  . ساضعها ولكني اخبروني من هو شريكي بالضبط ؟؟؟ اهاه كلكم شركاء وذلك الزعيم هو الممثل الشرعي بناء على انتخاب شلته له.

انا لا اعبء بالالقاب وكنت أريد ان اتنازل عن هذا المشروع الذي صرفت فيه عمري ومالي. ولكني لم استطيع ان أراه يحترق وهو عقيدة في فكري و أمل لكثير من شباب  ليسوا من شلة الزعيم.. لم استطع قبول افكار ترفض جوهره و تستبدلها بما كرهناه من اعراف القبيلة.   الموسوعة تتكلم بوضوح عنه وهي  الممثل الشرعي والوحيد له.ولكني مع كفايتها أعد بكتابة بعض التدوينات لاصحح الصورة الجديدة التي قسروا التعاون اليها خلال غيابي لأكثر من عام عنهم. سأستعين بها بما كانوا قد قالوه… يعني بأقوال الزعيم وما شهده من قبل على طريقة باسم الهزلية. نعم أنا اشاهد برانامجه مؤخرا وأحب ان يضحك قارئي معي على طريقته.